اختلاف مصطلاحات الوقف بين العلماء وموازنته على رأي الجمهور

Main Article Content

Abdul Muhaimin Ahmad

Abstract

 


وقد نال علم الوقف والابتداء الاهتمام العظيم من قبل علماء المسلمين –قديماً وحديثاً-، فألفوا فيه مؤلفات كثيرة على مختلفات منهجها. فمنهم من أفرده بالتأليف واعتنى فيه بأحكام الوقف والابتداء على آيات قرآنية رؤوسها ووسطها على حدة. ومنهم من جعله فصلاً من كتبهم، ووضح فيه قواعد الوقف والابتداء وأنواعها، مع الإتيان بأمثلة لكل من تلك القواعد والأنواع. فالمتأمل في هذه الكتب، يجد أنها لم تكن متفقة على المصطلحات الواحدة في تقسيم الوقف والابتداء، بل لكل صاحبها مصطلحات يعول ويعتمد عليها. وقد تكون المصطلحات واحدة والأغراض منها مختلفة، كما أن البعض الآخر يعكس ذلك. فهذه المصطلحات المتعددة المختلفة قد تؤدي إلى التباس في فهم حكم الوقف على الآية خاصة على مطلعي هذه الكتب فأخطأوا في فهم الوقف على الآيات وحكمها. فحاولت هذه الدراسة رفع هذا التعقيد الاصطلاحي بين هذه الكتب، وذلك بتوصيف المراد لكل من مصطلحات الوقف والابتداء المسخدمة في كتب والابتداء، ثم مقارنتها وقياسها على ميزان تقسيمات جمهور علماء هذا الفن. ولأجل تحقيق هذه الأهداف، اختارت الدراسة بعض المصادر الأساسية في هذا المجال، وهي: إيضاح الوقف والابتداء للأنباري، والقطع والائتناف للنحاس، ومنار الهدى في بيان الوقف والابتدا للأشموني، لتكون نموذجاً لهذه الدراسة. ومن النتائج المهمة التي توصلت إليها هذه الدراسة، أن بعض هذها لمصطلحات متفق في ألفاظه والأغراض منه معاً، وكما أنا لبعض ا لآخر متفق فيا لألفاظ، ولكن أغراضه مختلفة. وكذلك اكتشفت الدراسة بأن بعض هذه المصطلحات متداخلة بعضها بالبعض.


 

Article Details

How to Cite
Ahmad, A. M. (2018). اختلاف مصطلاحات الوقف بين العلماء وموازنته على رأي الجمهور. Journal of Ma’alim Al-Quran Wa Al-Sunnah, 13(14). Retrieved from http://jmqs.usim.edu.my/index.php/jmqs/article/view/99
Section
Articles